كنيسة الشهيد العظيم ما رجرجس أبوحمص
مرحبا بك فى منتدى كنيسة مارجرجس
سجل للإشتراك معنا في منتديات كنيسة الشهيد العظيم مارجرجس بأبوحمص
وأعلم أن غيابك سوف يسبب فراغ فى مكانك ولا يمكن أن يملئ مكانك الا أنت
أن غيابك مسبب لنا الم وجرح فى قلوبنا
لاتنس أننا أعضاء جسد واحد هو جسد المسيح
فهل تتخيل أنك تصحو من نومك فلا تجد عضو من جسدك !!
ماذا يكون شعورك فى هذه الحالة ؟
هكذا نحن نشعر بفقدان عضو من جسدنا
قد تظن أنك مش مهم وأن غيابك سوف لا يلفت نظر أحد هذا خط ووجودك يعنى أكتمال جسدنا
والجسد الكامل بكل أعضائه يستطيع أن يؤدى كل أعماله بنجاح

نصلى الى الله بنفس واحدة أن يرسل لك نداء محبتنا المستمر
تعال و ادعوا أخوتنا الغائبين معنا لنشترك فى الصلاة
لكى نجتمع كلنا فى محبة ربنا يسوع المسيح داخل منتدى

شارك برأيك ,حمل ,ارفع ملفاتك , صلي لحبايبك , اسأل عن اى حاجة واللى عندنا نديهولك
ربنا يباركك
نرجو وجودك الدائم

أسرة المنتدى


ديني
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كل شيء فد تم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
samylahzy

avatar

عدد المساهمات : 652
تاريخ التسجيل : 30/08/2009
العمر : 58
المدينة : ابوحمص

مُساهمةموضوع: كل شيء فد تم   السبت أبريل 03, 2010 5:07 am



بموته احتواك فأحياك




كلمات
إخوتي فجرت مسيرة الخلاص على الصليب من إلهٍ تجسد وصار مثلنا أخذ صورتنا
البشرية الحقيرة، نعم كلمات أخيرة نطق بها فكان الشوق للخلاص لاحتضان كل من
أتى لأجلهم وعلق على خشبة العار لأجلهم.



كلمات أفاضت حياة فيها طعم السلام... فيها نكهة وصبغة
المحبة اللامتناهية... كلمات فيها البذل والعطاء... فيها التضحية... فيها
وهب الذات للآخرين فهكذا كان إلهنا له كل المجد لم يبخل علينا بشيء حتى
ذاته جعلها لأجلنا ولخلاصنا نحن البشر خاصته.



قد تم كل شيء... كلمات تحمل عطش مرير... تحمل شوق
كبير... تحمل لهفة قوية وكبيرة لأنه أراد أن يتمم إرادة أبيه وأن يكون
الفادي لأن بحبه الكبير لنا صرنا أحياء لأنه ليس من أعظم من أن يبذل
الإنسان نفسه فداءً عن أحبائه، عطش يسوع وهو على الصليب وأي عطش يرويه؟؟
سوى خلاصنا، فموته حياتنا وقيامته انتصارنا وانتصار الله على الخطيئة وعلى
الجحيم، نعم ارتويت أيها الرب إلهنا بخلاصنا وفداءنا، عرفت كيف تروي عطشك
فكيف نحن اليوم نروي عطشنا؟... هنا السؤال الذي أطرحه على نفسي أولا وعليكم
إخوتي، ومع كل أسف الكثير منا عرف كيف يروي عطشه لا بل جعل منها ماءه الحي
وخلاصه لربما ألهته التي يعبد وهذا ليس بغريب فكيف لنا أن نطفئ عطشنا ونحن
اليوم منشغلين بإمور عده لا تمس هدفنا ومسيرتنا وغايتنا بشيء، لذالك فإننا
نسألك أيها الرب إلهنا أن تجعل من كلماتك الحية مصدر شوق وفرح لنا لأن
نعيش العطش دوما لنور وجهك، لحضورك فينا لسلامك الدافئ في قلوبنا، أجعلنا
دوما نتوق إلى ماء ينابيعك التي لا تنضب لنستقي الماء الحي... لنسقي
الإيمان لنثبت على حبك ونحمل صليبك ونقوى على كل التجارب.



كلمات إخوتي أخذت تعطينا اليوم فجر يوم جديد... أخذت
تعطينا دروسا في إيماننا المسيحي المتجدد بيسوع... أخذت تعطينا إرادة قوية
نابعة من إيماننا لنصل إلى سعادتنا الأبدية، سعادة اللقاء بملك الحياة
لقاءنا مع من وهبنا الحياة.



قد تم كل شيء... كلمات فيها نهاية النهاية وبداية
البداية فكان هو الطريق والحق والحياة... كلمات فيها الحياة كما أسلفت
سابقا... نعم كلمات أحيت فينا الحياة من جديد أحيت فينا معنى الخلاص...
أحيت فينا صورة الله الحاضرة دوما في حياتنا.



فها هو ملك المجد اليوم معلق على سارية الصليب كم هو
تعب كم هو متألم جدا... آه يا يسوع لقد ذقت العذاب الأليم عنا نحن الذين
تبعناك... نحن الذين هتفنا لك هوشعنا... هوشعنا في الأعالي مبارك الآتي
باسم الرب... هوشعنا في الأعالي.



لكننا اليوم نهتف بصلبك بكل خطيئة نقترفها وبكل عمل لا
يرضيك ها إننا نسمرك على خشبة الصليب وها إننا نكللك بإكليل الشوق ونطعن
جنبك بحربة، نعم يا رب لقد خذلناك مرارا وتكرارا ولا نزال لأننا لم ندرك
بعد مدى آلآلآمك المرة والإهانات المشينة التي لقيتها ماذا وماذا أقول
وأقول يارب لست بأهل أن أتحدث عن مسيرتك وآلآلآمك لأني خطئت إليك بعدد رمل
وقد تكاثرت آثامي يا رب قد تكاثرت ولست بأهل أن أنظر إلى علو السماء وأنظر
إليك وأنت ممدد على الصليب تنظر إلينا برأفة وحب عظيمين... كيف لي أن أقف
أمامك... كيف لي يا رب وأنا اليوم أول من صلبك وسمرك وطعنك وساهم بموتك على
الصليب نعم أنا هو يا رب الواقف أمامك أنحني إجلالا لجراحاتك والآمك وأحني
لك ركبة قلبي متضرعا إليك اغفر لي يا رب أغفر لي...



أخوتي كونوا اليوم مع يسوع وعيشوا لحظات الألم التي فيها تتصبب قطرات الندى لنشهد
قيامة مجيدة لا تلبسوا
الأسود حداد وقلوبكم أشدها سوادا لا تغمضون الأعين تأملا وأفكاركم بعيده كل
البعد عن ألم وموت يسوع لا تتظاهروا بحزنكم وأنتم
ترقصون فرحا على إنجازاتكم الفانية أجعلوا من هذا اليوم يوم صلاة... يوم
اللقاء مع حامل الصليب... صليب العار والألم... تأملوا وتألموا مع يسوع
واصرخوا إلى رب السماء مع يسوع إلهي إلهي... لكن يسوع لن يترككم تتألمون بل
جاء ليتألم عنكم ويموت عنكم ليمنحكم فرح الحياة... ليمنحكم فرح القيامة...
لأن ربنا رب الأحياء لا الأموات.



فأرأف بنا أيها الرب يسوع وامنحنا خلاص نفوسنا نحن
الخطاة وقوينا عل ضعفنا وعلى كل تجربة لنتمم إرادتك ومشيئتك القدوسة في كل
شيء وأن نكون لك أبناء حقيقيين نعيش الطهارة والعطاء والتضحية لنصل إلى
فرحنا الذي نريد... آمين





نسجد لآلآمك أيها المسيح ... نسجد
لآلآمك أيها المسيح

نسجد لآلآمك أيها المسيح

فأرنا قيامتك المجيدة

_________________

*****************

اين انت ذاهب ايها الراعى
لاى مسافه ستذهب؟ الى متى يكون هذا؟ هل الى نهايه العالم ستظل تبحث؟ وكم من زمن ستبحث ؟
الى ان تجدنى؟ وهل بعد ان تجدنى هل سأعود معك؟ ام سأهرب منك؟
تعال يارب بسرعه وانقذنى وتواصل معى واجعلنى فوق ذاتى وضعفاتى
لا تتخ️Ù„ عنى حتى لو تخ️ليت انا عنك احببنى ولو انى غير مستحق لحبك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.4shared.com/photo/4GMJwF1T/n519015618_891607_9975.htm
 
كل شيء فد تم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كنيسة الشهيد العظيم ما رجرجس أبوحمص  :: كنيستي-
انتقل الى: